الاستاذ زهير رمضان
الجمهورية العربية السوريةنقابة الفنانين اكد نقيب الفنانين زهير رمضان ان ما يتم تداوله من قبل بعض وسائل الاعلام حول فرض النقابة رسوما مالية بغير وجه حق على اعضائها كلام عار عن الصحة ولا ينم عن فهم لألية عمل النقابية وهدفها الاساسي وما قامت به خلال الاعوام الماضية . واضاف ان النقابة وجدت من اجل خدمة الزملاء وتحسين ظروفهم والدفاع عن مصالحهم والارتقاء بالواقع الفني وتنظيمه بالشكل يخدم مصلحتنا الوطنية وخلال الاعوام الماضية تم تحقيق هذه الأهداف واليوم نسعى جاهدين من خلال خطط مكاتب النقابة للارتقاء بالعمل في مختلف المجالات بالتعاون مع الجهات المعنية . وذكر الفنان رمضان انه لم يكن هدف النقابة يوما من الايام فرض رسوم مالية او تحميل الزملاء اية اعباء مالية بل هدفها الاساسي الحفاظ على اموالها وتنظيم وقوننة طرق جبايتها ولم تأخذ النقابة أي رسوم ليست من حقها وبالوقت ذاته لن تتساهل في تحصيل اموالها ولن تسمح لاحد فرض أي ضغوط عليها في هذا المجال وهي عندما تفرض رسوما جديدة على بعض الاعمال الفنية فهي تفرضها بموجب القانون الذي نحن مؤتمنون على تطبيقه وحتى الان تم تحصيل مبالغ مالية جيدة هي حق للنقابة على الغير ومستقبلا سيتم استيفاء الرسوم على أي عمل له طابع فني بهدف تنظيمه .واستغرب نقيب الفنانين من هجوم بعض الزملاء على نقابتهم متسائلا ؟ هل هذه الرسوم هي لمجلس النقابة ام لأعضائها ؟ بالطبع لأعضائها ومن خلالها يتم الارتقاء بالخدمات المقدمة للزملاء وزيادة رواتب المتقاعدين واسر المتوفين ودفع رواتب العاملين وتقديم خدمات الضمان الصحي مبشرا بان الواقع المالي جيد ولولا اجراءات مجلس النقابة المالية الاخيرة لكان الوضع صعب جدا داعيا الزملاء الراغبين بالاطلاع على الواقع المالي الاطلاع على تقرير مؤتمر النقابة وبياناتها المالية او زيارة النقابة وان يكون هناك دقة في التصريحات والاحاديث التي تقلل من اهمية العمل النقابي .
رجوع